محمد شاكر

حينما أنزل الله القرٱن الكريم علي النبي محمد صلي الله عليه وسلم كان الشعر علي ذروة سنام البلاغة والفصاحة عند العرب، ولأجل ذالك قيل عن النبي صلي الله عليه وسلم إنه شاعر(نعوذبالله)فقد كان الشعر من أجود مقال العرب في ذالك الحين فرد الله سبحانه وتعالي {وما هو بقول شاعر قليلا ما تؤمنون}{1{
“جاء الإسلام فلم يهدم الأدب القديم بل أراد إصلاحه وإخضاعه للحياة الناهضة الجديدة واستخدامه للأغراض الإنسانية النبيلة ،وجعل مايتجاوز هذه الحدود محظورا مرفوضا، وما ينحصر فيها ويخدمها جائزا مقبولا ،إنه نعي علي رجال الشعر غوايتهم ومخالفة قولهم فعلهم.
هكذا إنقطعت الموضوعات مثل الغزل الفاحش، والهجاء المقذع ، والتنابذ بالألقاب، والمبالغة في الفخر،و المدح ،و الثناء، وماإلي ذالك من الموضوعات التي تعارض تعاليم الإسلام النبيلة السامية ،وبدأ رجاله يزهدون في قوله زهدا فهذا حسان ابن ثابت الأنصاري لم يقل الشعر بعد إسلامه إلا في موضوعات يرضا الله ورسوله، وهذا لبيد ابن ربيعة صاحب إحدي المعلقات الشعرية يزهد بعد إسلامه في قول الشعر فلم يقل إلا بيتا أو بيتين “{2{
وقد استخدم بعض أصحاب الرسول صلي الله عليه وسلم كلامهم الشعري كسلاح كبير في المعركة الواقعة بين تقاليد الجاهلية وإعتقادهم الإسلامية دفاعا عن رسول الله صلي عليه وسلم  وإعطائه من الإنصاف،  والإعتراف ،والمدح  والثناء، والوفاء. وكان في طليعة هؤلاء الشعراء كعب ابن مالك، حسان بن ثابت،  عبد الله ابن رواحة،  وكعب ابن زهير رضي الله عنهم أجمعين وجزاهم أحسن الجزاء.
لابد من التأكيد أن الشعر ليس أداة اللهو و اللعب والفخر والتيه فحسب بل إنما هو أدب وأداة  كالسلاح، وقد نال الشعر الأدبي طريقة واضحة مستقيمة نحو الأغراض النبيلة للإسلام،  ولذالك قد كان الرسول صلي الله عليه وسلم شديد الاعتناء بامر أصحابه الشعراء بالرد علي شعراء المشركين من قريش ويطالبهم بالإنشاد.
وقد روي عن حسان ابن ثابت أن النبي صلي الله عليه وسلم قال له :” أهج المشركين وجبرئيل معك  “{3{
وكان في شعرهم تأثير كتأثير السلاح وسيطرة علي النفوس ونفوذ إلي أعماق القلوب،
قد نال القلم واللسان في هذا العصر أهمية أكثر من أهمية السيف ويصلان حيث لا يصل إليه السيف فكيف يمكن رفض قيمة الشعر في الإسلام؟  وإنكار أهمية الشعراء فيه ؟
إن قيمة الشعر وأ همية شعراءالرسول صلي الله عليه وسلم تتجلي بقصيدة كعب ابن مالك
“عن معمر، عن أيوب،  عن ابن سيرين قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم وهو محاصر أهل الطائف لكعب ابن مالك -وهو إلي جنبه  – (( هيه! )) يستنشده،  فأنشده قصيدة فيهم يقول:
قضينا من تهامة كل ريب
وخيبر ثم أجممنا السيوفا
نخيرها ولو نطقت لقالت
قواطعهن دوسا أو ثقيفا
فقال النبي صلي الله عليه وسلم (( لهن أسرع فيهم من وقع النبل )) قالها كعب حين فرغ النبي صلي الله عليه وسلم من حنين،  وأجمع المسير إلي الطائف” {4{
ولحسان ابن ثابت مكانة مرموقة في الإسلام لأجل شعره وصار كأعز عضو من أعضاء الأسرة الإسلامية، فقد أخرج مسلم عن عائشة. أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “اهجوا قريشًا، فإنه أشد عليها من رشق بالنبل”. فأرسل إلى ابن رواحةفقال: “أهجهم” فهجاهم فلم يرض، فأرسل إلى كعب بن مالك، ثم أرسل إلى حسان بن ثابت، فلما دخل عليه قال حسان: قد آن لكم أن ترسلوا إلى هذا الأسد الضارب بذنبه، ثم أدلع لسانه فجعل يحركه، فقال: والذي بعثك بالحق لأفرينهم بلساني فري الأديم. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لا تعجل، فإن أبا بكر أعلم قريش بأنسابها، وإن لي فيهم نسبًا، حتى يلخص لك نسبي”. فأتاه حسان، ثم رجع فقال: يا رسول الله، قد لخص لي نسبك، والذي بعثك بالحق لأسلنَّك منهم كما تسل الشعرة من العجين.
قالت عائشة: فسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لحسان: “إن روح القدس لا يزال يؤيدك ما نافحت عن الله ورسوله”.
وقالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: “هجاهم حسان فشفى واشتفي” {5{
واكتسب شعر حسان في الإسلام كثيراً من العذوبة والنقاء والإخلاص وأصبح مجاهدا غازيا في سبيل الله بشعره وسيفه كليهما
والجدير بالذكر أن من سوء الحظ “اشتهر حسان ابن ثابت بصفة الجبن وقد ذاعت هذه الصفة وانتشرت حتي رسخت في أذهان الناس وقد حكيت في عدة كتب شجاعة صفية بنت عبد المطلب وجبن حسان ابن ثابت رضي الله عنهما
قالوا: إن صفية رضي الله قد قتلت أحد اليهود في غزوة الخندق بعد أن جبن حسان ابن ثابت من النزول إليه
قال ابن اسحق ( حدثني يحي ابن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عباد قال كانت صفية بنت عبد المطلب في فارع حصن حسان بن ثابت قالت وكان حسان ابن ثابت معنا فيه مع النساء والصبيان
قالت صفية : فمر بنا رجل من يهود فجعل يطيف بالحصن وقد حاربت بنوقريظة وقطعوا ما بينها وبين رسول الله صلي الله عليه وسلم .
والمسلمون في نحور غدوهم لا يستطيعون أن ينصرفوا عنهم إلينا إن أتانا ٱت.
قالت فقلت ياحسان إن هذا اليهودي كما تري يطيف بالحصن وإني والله ماٱمنه أن يدل علي عورتنا من وراءنا من يهود وقد شغل عنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه.فانزل اليه فاقتله
قال يغفر الله لك يابنة عبد المطلب والله لقد عرفت ماأنا بصاحب هذا .
قالت فلما قال لي ذالك ولم أر عنده شيئا احتجزت ثم أخذت عمودا ثم نزلت من الحصن إليه فضربته بالعمود حتي قتلته.
قالت فلما فرغت منه رجعت إلي الحصن فقلت   يا حسان انزل اليه فاسلبه فإنه لم يمنعني من سلبه إلا أنه رجل.
قال مالي بسلبه من حاجة ياابنة عبد المطلب”{6{
وهذه القصة مذكورة في عدة كتب السير والٱدب والشعر و التراجم والمسانيد وفق ما ذكر
و رد عليها سليمان بن صالح الخراشي في رسالة له ” حسان ابن ثابت لم يكن جبانا”
وقد بين فيها عدة أمور تعارض هذه القصة أبين بعضا منها بإيجاز.
الاول .هذه القصة تعارض قول الله تبارك و تعالي{ محمد رسول الله والذين معه أشداء علي الكفار رحماء بينهم} {7{
وقوله تعالي { يأيها الذين ٱمنوا قاتلواالذين يلونكم من الكفار وليجدوا فيكم غلظة} {8{
فتتجلي أن صفة الجبن ليست من صفات الصحابة ولا علاقة لها بهم.
الثاني. لم يرد في أي حديث أو أثر أن أحدا لام حسان ابن ثابت علي هذا الخلق القبيح.
الثالث. هذه القصة تعارض قول ابن عباس في صفة حسان ابن ثابت
حيث أخرج لوين في جزئه فقال: ( حدثنا حديج ابن معاوية عن ابي اسحق عن سعيد ابن جبير قال قيل لابن عباس : قدم حسان اللعين!.
قال فقال ابن عباس ماهو بلعين فقد جاهد مع رسول الله صلي الله عليه وسلم بنفسه ولسانه{9{
الرابع.  إن النبي صلي الله عليه وسلم كان يعلم أصحابه أن يتعوذوا من الجبن في أدبار الصلوات{10{
فكيف يمكن أن يكون حسان ابن ثابت جبانا؟  ويفعل عيانا أمام النساء والصبيان؟.
وكعب ابن زهير أيضاً من أحد الشعراء الكرماء الأجلاء من أصحاب الرسول صلي الله عليه وسلم  وقد نشأ في مهد الشعر لأن أبوه زهير ابن أبي سلمي الشاعر الكبير رباه وأشرف علي تقويم شعره
وبعد أن دخل كعب ابن زهير في الإسلام قرح قصيدة مدح بها رسول الله صلي الله عليه وسلم فخلع عليه الرسول صلى الله عليه وسلم بردته الشريفة ولأجل ذالك سميت “بقصيدة البردة” وأصبحت هذه القصيدة منهجا نموذجيا ومثاليا قلده غير واحد من الشعراء فيما بعد
منها
إن الرسول لنور يستضاءبه
مهند من سيوف الله مسلول}11{

والصحابي الجليل عبد الله بن رواحة من أحد شعراء الرسول صلي الله عليه وسلم وكان مجاهدا، غازيا في سبيل الله بالسيف والقلم و كان أحد النقباء بالعقبة، وأحد البدريين، وقد استشهد مع زيد ابن حارثة وجعفر بن أبي طالب رضي الله عنهم يوم مؤتة .
يقول عنه الذهبي رحمه الله ” كا ن شاعر النبي صلي الله عليه وسلم وأخا أبي الدرداء لأمه” {12{
ويقول عنه الحافظ بن حجر رحمه الله ” أحد شعراء النبي صلى الله عليه وسلم من الأنصار وأحد النقباء بالعقبة وأحد البدريين”{13{

وقال في حب الشهادة في غزوة مؤتة
إذا أدنيتني وحملت رحلي
مسيرة أربع بعد الحساء
فشأنك انعم وخلاك ذم
ولا أرجع إلي أهلي ورائي}14{

وبالجملة إمتنع شعراء الرسول صلي الله عليه وسلم في شعرهم من اللغو واللعب والتيه،وتجردوا شعرهم عن تقليد الجاهلين ، وتخلصوا من وصف مذموم، وهجو فاحش، وجميع ما يعارض التعاليم الإسلامية  وبعدوا أبعد البعد عن هذا الوعيد  “والشعر من مزامير إبليس” وقابلوا شعراء المشركين  وغلبواعليهم الذين كانوا هاجموا علي رسالة الإسلام بلهجة شديدة وبسلاح حاد لذالك قد فازوا واستبشروا وصاروا هادين مهديين وبلغوا العلي بكمال شعرهم
وعاش شعراء الرسول صلي الله عليه وسلم حياة الورع والعفاف واستبشروا بما جعلهم الله للشعراء الذين ٱمنوا وعملوا الصالحات وانتصروا من بعد ما ظلموا.
و استخدموا الشعر في نشر تعاليم الإسلام وبناء المجتمع والدفاع عن المشركين، ولحسان ابن ثابت مكانة سامية في بدأ صنف الشعر المعروف بمدح النبي صلي الله عليه وسلم وهو جدير بأن يسمي رأس المديحيين
وهم الذين تركوا لنا تراثا غاليا لكي نتحلي بحليته ونتزين بزينته.فتأتي المسؤولية علينا المسلمين وخاصةعلي شعراء العصر الحاضر أن يكونوا عاملين بتعاليمهم و أن يختاروا المناهج الصحيحة  الصادقة المسستقيمة السليمة ونستخدم فن الشعر  في الطرق التي يرضي الله ورسوله صلي الله عليه وسلم كما استخدم أصحابه رضي الله عنهم أجمعين

الحواشي

  1. الحاقة( ٤١(

2.الأدب العربي بين عرض ونقد. ط. ٢٠١٤م ص.(٨٣) محمد الرابع الحسني الندوي  ،مؤسسة الصحافة والنشر ندوة العلماء لكناؤ. بتصرف.

  1. http://hadith.islam-db.com/single-book/717/%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE-%D8%A8%D8%BA%D8%AF%D8%A7%D8%AF-%D9%84%D9%84%D8%AE%D8%B7%D9%8A%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%BA%D8%AF%D8%A7%D8%AF%D9%8A/353827/906
  2. https://books.google.co.in/books?id=_YJJCwAAQBAJ&pg=PT207&lpg=PT207&dq=%D9%82%D8%B6%D9%8A%D9%86%D8%A7+%D9%85%D9%86+%D8%AA%D9%87%D8%A7%D9%85%D8%A9+%D9%83%D9%84+%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%8C+%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A9+%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D8%B1%D9%8A&source=bl&ots=W25HFMxuaS&sig=ACfU3U2QXe7MVAOzRA8BDQNuGCuF7d4kTg&hl=ar&sa=X&ved=2ahUKEwiE6-CH_JXgAhVBf30KHaWCBsUQ6AEwAHoECAgQAQ#v=onepage&q=%D9%82%D8%B6%D9%8A%D9%86%D8%A7%20%D9%85%D9%86%20%D8%AA%D9%87%D8%A7%D9%85%D8%A9%20%D9%83%D9%84%20%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%8C%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D8%B1%D9%8A&f=false
  3. أخرجه مسلم برقم(2490) نقلا عن https://www.alukah.net/sharia/0/114858/#ixzz5e0JYBVFF

6.سيرة ابن هشام ٢/٢٨٢.
نقلا عن ” حسان ابن ثابت لم يكن جبانا” ص. ١٥-١٦ سليمان ابن صالح الخراشي

  1. الفتح (٢٩(
  2. التوبة(١٢٣(

9تهذيب الكمال للمزي(٢١/٦ )- تهذيب التهذيب(٢٤٨/٢)- الأغاني(١٥٠/٤) تهذيب ابن عساكر (١٣١/٤)  نقلا عن ” حسان ابن ثابت لم يكن جبانا ” لسليمان ابن صالح الخراشي. ص٩٤-٩١

10 .صحيح البخاري(الفتح ٤٣/٦) نقلا عن المرجع السابق.

11.تاريخ الأدب العربي(العصر الإسلامي)ط. ٢٠١٥  محمد الرابع الحسني الندوي ص (٩٦-٩٤(

12.سير أعلام النبلاء (٩٥/٢) نقلا عن https://islamqa.info/ar/answers/227971/%D8%AA%D8%B1%D8%AC%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D8%A8%D9%8A-%D8%B9%D8%A8%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%A8%D9%86-%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%AD%D8%A9-%D8%B1%D8%B6%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%B9%D9%86%D9%87

13.فتح الباري،(٥١٦/٧)(  نقلا عن الرابط السابق)

14.تاريخ الأدب العربي(العصر الإسلامي) ط.  ٢٠١٥ ص.  (٨٤) (محمد الرابع الحسني الندوي)

المصادر والمراجع

  1. القرٱن الكريم
  2. تاريخ الأدب العربي بين عرض ونقد.محمد الرابع الحسني الندوي
  3. الأدب العربي بين عرض ونقد.  محمد الرابع الحسني الندوي
  4. حسان ابن ثابت لم يكن جبانا. سليمان ابن صالح الخراشي
  5. https://www.alukah.net/sharia/0/114858/#ixzz5e0JYBVFF
  6. https://books.google.co.in/books?id=_YJJCwAAQBAJ&pg=PT207&lpg=PT207&dq=%D9%82%D8%B6%D9%8A%D9%86%D8%A7+%D9%85%D9%86+%D8%AA%D9%87%D8%A7%D9%85%D8%A9+%D9%83%D9%84+%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%8C+%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A9+%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D8%B1%D9%8A&source=bl&ots=W25HFMxuaS&sig=ACfU3U2QXe7MVAOzRA8BDQNuGCuF7d4kTg&hl=ar&sa=X&ved=2ahUKEwiE6-CH_JXgAhVBf30KHaWCBsUQ6AEwAHoECAgQAQ#v=onepage&q=%D9%82%D8%B6%D9%8A%D9%86%D8%A7%20%D9%85%D9%86%20%D8%AA%D9%87%D8%A7%D9%85%D8%A9%20%D9%83%D9%84%20%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%8C%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D8%B1%D9%8A&f=false
  7. https://islamqa.info/ar/answers/227971/%D8%AA%D8%B1%D8%AC%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D8%A8%D9%8A-%D8%B9%D8%A8%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%A8%D9%86-%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%AD%D8%A9-%D8%B1%D8%B6%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%B9%D9%86%D9%87
  8. http://hadith.islam-db.com/single-book/717/%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE-%D8%A8%D8%BA%D8%AF%D8%A7%D8%AF-%D9%84%D9%84%D8%AE%D8%B7%D9%8A%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%BA%D8%AF%D8%A7%D8%AF%D9%8A/353827/906
  9. https://ar.m.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D8%A8%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87_%D8%A8%D9%86_%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%AD%D8%A9

 

25
Print Friendly, PDF & Email

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *